تطوير آليات إرسال الدّروس للتلاميذ المتغيبين

تطوير آليات إرسال الدّروس للتلاميذ المتغيبين

  ينصُّ البروتوكول الصحيّ على ضرورة بقاء التلميذ في المنزل وعدم الحضور للمؤسّسة في حالة ظهور أي أعراض مرضيّة (عطاس، سعال، حمّى...)؛ وإن مؤسسّة الرجاء والتفوق ستضمن بحول الله تعالى دوام متابعة التّلاميذ لدروسهم أيّام غيابهم.

   لذلك تم تنظيم لقاء -يوم الخميس 26 نوفمبر 2020م-  جمع بين مسيّر المدرسة والمساعدين الإداريين في الأطوار الثلاثة تمحور حول تطوير آليات إرسال الدّروس للتّلاميذ المتغيبين..

وبعد أخذ ورد وطرح الكثير من الآليات خلصنا إلى الأمور التالية:

·      استخدام تطبيق الواتساب وسيطا بين الإدارة والتلاميذ في عملية إرسال الدروس.. فهو وسيلة عملية سهلة الاستخدام للتلاميذ وأوليائهم.

·      إرسال ملخصات الدروس والمرفقات المستخدمة من طرف الأساتذة في العملية التعلمية.

·      إرسال التطبيقات والتمارين والواجبات المنزلية ليقوم التلميذ بحلها.

·      في حال طالت مدة الغياب فبإمكان التلميذ إرسال حلول التمارين للإدارة ليقوم الأساتذة بتقييمها عن بعد.

·      تخصيص نادي الدعم المدرسي -بعد التحاق التلميذ بالمؤسسة- لاستدراك أهم التعلمات والمفاهيم الأساسية للدروس التي تغيب عنها.

والله نسأل التوفيق لخدمة أبنائنا وأن يرفع عنا البلاء والوباء ويشفي كل مريض إنه خير مسؤول..

اترك تعليقا

التعليقات